الثلاثاء، 25 ديسمبر 2012

الملك والوزير المخطئ

الملك والوزير المخطئ


يقال ان ملكا أمر بتربية 10 كلاب وحشية
 لكي يرمي لها كل وزير يخطئ فتنهشه وتأكله بشـراهة ،،،،،، 
في احدى الأيام قام أحد الوزراء باعطاء رأي خاطئ لم يعجب الملك،
فامر برميه للكلاب فقال له الوزير انا خدمتك 10 سنوات وتعمل بي هكذا!!
أمهلني 10 أيام قبل تنفيذ هذا الحكم ، فقال له الملك لك ذلك
فذهب الوزير الى حارس الكلاب وقال له:
 أريد ان أخدم الكلاب فقط لمدة 10 أيام
فقال له الحارس :
وماذا تستفيد
فقال له الوزير :
سوف أخبرك بالأمرلاحقاً
 فقال له الحارس :
لك ذلك فقام الوزير بالاعتناء بالكلاب واطعامها وتغسيلها وتوفير
 جميع سبل الراحة لها ،وبعد مرور 10 أيام جاء تنفيذ الحكم بالوزير
 وزج به في السجن مع الكلاب
والملك ينظر اليه والحاشية فاستغرب الملك مما رآه وهو ان الكلاب
جاءت تنبح تحت قدميه
 فقال له الملك :
ماذا فعلت للكلاب؟
 فقال له الوزير:
 خدمت هذه الكلاب 10 أيام فلم تنس الكلاب هذه الخدمة
وأنت خدمتك 10 سنوات فنسيت كل ذلك ،
طأطأ الملك رأسه وأمر بالعفو عنه ،،،،.....
العبرة من القصة :
- لا تنسى الماضي الجميل مقابل موقف خاطئ لعلك تستطيع معالجته بالنصيحة والعتاب

- إهداء من القلب لكل الناس لا تنكروا العشرة بسبب موقف عآبر
ولا تمحوا الماضي الجميل مقابل موقف لم يعجبكم

الصياد و بناته



الصياد و بناته
 


الصياد و بناته
 
كان لرجلٍ صيّادٍ ثلاثُ بناتٍ، وكان في كلِّ يومٍ يصطحبُ إحداهنَّ معه


إلى شاطئ النهرِ، ثم يعودُ في المساءِ، وقد امتلأت سلَّتُه بالسمكِ الكثيرِ!


وبينما كان الصيادُ يتناولُ الطعامَ مع بناته في أحدِ الأيامِ، قال لهنَّ:


إنَّ السمكةَ لا تقعُ في شبكةِ الصيادِ إلا إذا غَفَلت عن ذكرِ اللهِ!


قالت إحداهنَّ: وهل يذكرُ اللهَ، ويُسبَّحهُ أحدٌ غيرُ الإنسانِ –يا أبي-؟





قال الصيادُ: إنّ كُلَّ ما خلقَهُ اللهَ تعالى من مخلوقاتٍ يسبّحُ بحمده، ويعترفُ


بأنه هو الذي خلقَهُ، وأوجده، فالعصافيرُ وغيرُها من الطيور، وحتى الحيتانُ الكبيرةُ


والسمكُ الصغيرُ يفعلُ ذلك؟!


تعجبتِ الفتاةُ من كلامِ أبيها، وقالت: لكننا لا نسمعُها تسبّحُ اللهَ، ولا نفهمُ ما تقولُهُ؟!


ابتسمَ الأبُ وقال:


- إنّ كلَّ مخلوقٍ له لغةٌ يتفاهمُ بها مع أفرادِ جنسِه، والله تعالى على كلِّ شيءٍ قديرٌ..


* * *


ولما حان دورُ ليلى، وخرجتْ مع أبيها، قررتْ أن تفعلَ أمراً، ولكنها لم تخبر أحداً به.


ووصلَ الأبُ إلى شاطئ النهرِ، ورمى بصنّارته، وهو يدعو الله تعالى أن يرزقه ويغنيه..

وبعد قليلٍ تحرَّك خيطُ الصنارةِ فسحبهُ

ليخرجَ سمكةً كبيرةً لم يرَ مثلها من قبل، ففرحَ بها، وناولَها لابنته ليلى

لتضعها في السلةِ، ثم رمى مرةً بعدَ مرةٍ وفي كلِّ مرةٍ كان يصطادُ سمكةً!!


 
ولكنَّ ليلى الصغيرةَ كانت تُعيدُ السمكة إلى النهر مرةً أخرى!!


وحينَ أقبلَ المساءُ، وأراد أبوها أن يعودَ إلى المنزلِ نظر في السلةِ


فلم يجد شيئاً! فتعجّب أشدَّ العجبِ، وقال:

 

- أين السمكاتُ –يا ليلى- وماذا فعلتِ بها؟


قالت ليلى: لقد أعدتها إلى النهر يا أبي.


قال الأب: وكيف تعيدينها، وقد تعبنا من أجلها!؟


قالت ليلى: سمعتك –يا أبي- تقولُ يومَ أمس:


"إنَّ السمكةَ لا تقعُ في شبكةِ الصيادِ إلا حين تغفلُ عن ذكرِ اللهِ".


فلم أُحبَّ أن يدخلَ إلى بيتنا شيءٌ لا يذكرُ اللهَ تعالى..

 

نظرَ الصيادُ إلى ابنته –وقد ملأتِ الدموع عينيه- وقال:


- صدقتِ يا بُنيتي.


وعادَ إلى المنزل، وليس معه شيءٌ!!؟


وفي ذلك اليومِ كان أميرُ البلدةِ يتفقّدُ أحوالَ الناس، ولما وصلَ إلى بيتِ الصيادِ أحسَّ بالعطشِ، فطرقَ البابَ، وطلبَ شربةً من ماء..


 
فحملت رضوى أختُ ليلى الماءَ، وأعطته للأمير وهي لا تعرفه، فشربَ، وحمدَ الله، ثم أخرجَ


كيساً فيه مئة درهم من فضةٍ، وقال:

 

- خذي –يا صغيرتي- هذه الدراهمَ هديةً مني لكم..


ثم مضى.. فأغلقتْ رضوى البابَ، وهي تكادُ تطيرُ من الفرحِ، ففرحَ أهلُ البيت، وقالتِ الأم:


- لقد أبدلنا اللهُ خيراً من السمكاتِ!


ولكنَّ ليلى كانت تبكي، ولم تشاركهم فرحتهم فتعجّبوا جميعاً من بكائها، وقال أبوها:


- ما الذي يبكيك –يا ليلى- إنّ الله تعالى عوّضنا خيراً من السمك؟


قالت ليلى: -يا أبي- هذا إنسانٌ مخلوقٌ نظرَ إلينا –

وهو راضٍ عنا- فاستغنينا وفرحنا بما أعطانا، فكيف لو نظر

إلينا الخالقُ سبحانه –وهو راضٍ عنا-؟

 
 
قال الأبُ: وقد فرح بكلامها أكثر من فرحه بالدراهم:


- الحمدُ لله الذي جعل في بيتي من يذكّرنا بفضلِ اللهِ تعالى علينا

العصفور والفخ

العصفور والفخ


حُكي أن عصفورا  مرّ بفخ , فقال العصفور :
 ما لي أراك متباعدا عن الطريق؟
فقال الفخ:
 أردت عزلة الناس ,لآمن منهم و يأمنوا مني .فقال العصفور :
 فما لي أراك مقيما في التراب؟ فقال : تواضعا !

قال العصفور: وما هذه القصبة؟

قال الفخ: هذه عصاي أتوكأ عليها.

قال العصفور: فما هذه الحبة؟

قال الفخ: أتصدّق بها.

قال العصفور: أيجوز أن ألتقطها؟

قال الفخ: إن احتجت فافعل.

فدنا العصفور من الحبة فانطبق عليه الفخ فصاح العصفور ألما.
فقال الفخ:
 قل ما شئت فما لخلاصك من سبيل، فمن لا يعرف عدوه
 الذي اعتاد قتل اخوانه لا يستحق المساعدة.

قال العصفور في نفسه: بحق قال الحكماء من تهور ندم ومن حذر سلم
العبرة :
 الوقوع في فخ العدو الواضح قمة السذاجة! 
و مخطئ من ظن يوما أنّ للثعلب دينا...

هل تريد ان تكون غراباً ؟

هل تريد ان تكون غراباً ؟


هل تريد ان تكون غراباً
طلب رجل من ابنه أن يذهب ويبحث عن عمل ليقتات منه ، فاستجاب
 الابن لطلب والده فذهب ولم تمضِ الا ساعات حتى عاد...فسأله والده :
 " لماذا رجعت ؟"فقال الابن : " يا أبي جلست تحت شجرة فإذ بغراب منهك مريض
موشك على الموت ، فسألت كيف لهذا أن يقتات؟"وأضاف شارحاً :
 " وفجأة جاء أسد بغنيمة كبيرة أكل منها ما أراد ، فذهب
 وبقي بعض الفتات بعد أن أنهى وشبع ...
 فذهب الغراب وأكل من هذا الفتات فعلمت أن الرزق مضمون فرجعت".فقال الأب : " ألا تحب أن تكون أسدا  يقتات الناس من فضله
 بدلاً من أن تكون غراباً يتفضل عليه الناس.
إضــافــة
يقول عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه :
لا يقعدن أحدكم عن طلب الرزق ويقول:
اللهم ارزقني فقد علمتم أن السماء لا تمطر ذهبا ولا فضة .
وقال تعالى:
( هو الذي جعل لكم الارض ذلولا فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه )
وقال تعالى:
( فاذا قضيت الصلاة فانتشروا في الارض وابتغوا من فضل الله )
هاتان الايتان تتحدثان عن أمر الهي وهو السعي في طلب الرزق.
و يقول النبي صلى الله عليه وسلم: 
.اليد العليا خير من اليد السفلى
و 
((لأن يأخذ أحدكم حبله؛ فيذهب فيحتطب، خير له 
من أن يسأل الناس أعطوه أو منعوه)).  
فكن انت الاسد الذي يأتى للناس بالخير و يفيد الاخرين

وتوكل على الله و اجتهد في طلب الرزق،و اسأله رزقا حلالا مباركا فيه. 

لا تنتظر المصائب


لا تنتظر المصائب


يحكى أن فأراً حكيماً كان يتعلم من كل شيء

حوله في الغابة ويعرف الكثير

وفي يوم من الأيام أجتمعت حيوانات الغابة

وأراد الفأر أن يعلم أصدقاءه درساً

فقال في ثقة :أسمح لي أيها الأسد أن أتكلم

وأعطني الأمان

فقال الأسد: تكلم أيها الفأر الشجاع

قال الفأر :أنا أستطيع أن أقتلك في غضون شهر

ضحك الأسد في أستهزاء

وقال :أنت أيها الفأر !

فقال الفأر :نعم فقط أمهلني شهر

فقال الأسد: موافق ولكن بعد الشهر

سوف أقتلك إن لم تقتلني

مرت الأيام

وفي الأسبوع الأول ضحك الأسد

لكنه كان يرى بعض الأحلام التي يقتله الفأر

فعلاً ولكنه لم يبالي بالموضوع

ومر الأسبوع الثاني والخوف يتخلل إلى صدرالأسد

أما الأسبوع الثالث فكان الخوف فعلاً في صدر

الأسد ويحدث نفسه "ماذا لو كان كلام الفأر صحيح"

أما الأسبوع الرابع فقد كان الأسد مرعوباً

وفي اليوم المرتقب

دخلت الحيونات مع الفأرعلى الأسد

والمفاجأة كانت "أنهم وجدوه قد فقد أنفاسه"

لقد علم الفأر أن إنتظار المصائب

هو اقسى شيء على النفس

المغزى من القصة

كم مرة أنتظرت شيئا ليحدث ولم يحدث

وكم مصيبة نتوقعها ولا تحدث

لذلك من اليوم لننطلق في الحياة ولا ننتظر

المصائب لأننا نعلم أنها إبتلاء

وسوف تحل عاجلاً أم أجلاً وسوف تمر الحياة.

كما تَرى تُرى!!

كما تَرى تُرى!!

قرّر مجموعةٌ من الأصدقاء أن يقوموا برحلةٍ إلى
 منطقةٍ جبليّة، وبعد أن بلغت السيارة بهم مرادَهم ترجّلوا، ثمّ
 انطلقوا باتِّجاه قمّة أعلى جبلٍ هناك، وقد تمكّن أحدهم من تسلّقه
 والوقوف على قمّته.ومن أعلى الجبل، نظرَ الواقفُ على القمّة إلى أصدقائه
 وهم في أسفلِ الوادي، فأرسلَ قهقهةً عاليةً تردّدت أصداؤها بين الجبال.قال لهم بصوتٍ مرتفع: أتدرون كيفَ أراكم؟
قالوا: كيف؟
قال: كأنّكم ديدان!!فما كان من بعضهم إلا أن ردّ عليه:
 أتدري كيف نراك؟ قال: كيف: 
قال: نراكَ كالبعوضة!!وكان فيما بينهم شابٌّ يُحسن الشِّعر، فأنشد:ومَن رآني بِعَينِ نقصٍ **** رأيتهُ بالذي رآني
ومَن رآني بِعَيْنِ تمٍّ **** رأيتهُ كاملَ المعاني!
الدروس المُستخلَصة:
-1 
كما أنّ لك عيناً ترى عيوبَ الآخرين، للآخرين عيونٌ ترى عيوبك.
-2 
مَن ينتقص من قدر الناس وشأنهم، ينتقصوا من قدره وشأنه.
3لا تنظر إلى الآخرين من فوق..
انظر وهم بالقُرب منك، فالصورة من فوق خادعة، كما أنّها من تحت مُضلِّلة

غابة بها حمار وأسد وثعلب ( قصة معبرة وفيها حكمة)

غابة بها حمار وأسد وثعلب ( قصة معبرة وفيها حكمة)

غابة بها حمار وأسد وثعلب
( قصة معبرة وفيها حكمة)
قصة جميلة وطريفة ومعبرة أعجبتني أحببت أن أنقلها لكم لتعم الفائدة.
الأسد - كالعادة - ملك الغابة وكان جائعاً
وكان معه الثعلب الذي لا يفارقه في حله وترحاله وكأنه رئيس وزرائه.
قال الأسد : يا ثعلب جيب لي طعاماً وإلا اضطررت لأكلك!!
قال الثعلب: تأكلني لا لا ، الحمار موجود سأجرجره لك حتى تأكله.
قال الأسد : طيب ولا تتأخر عليّ ..
ذهب الثعلب في زيارة مكوكية إلى الحمار
قال له: انتبه إن الأسد يبحث عن ملك للغابة فاذهب معي حتى تتقرب منه (علّها تظبط !! )
قال الحمار: هل أنت متأكد يا ثعلب؟
قال الثعلب: نعم
'وأخذ الحمار يفكر بالمنصب الذي ينتظره فرحاً بفرصة عمره
وأخذ يبني شكل وهيئة
مملكته وحاشيته من الأحلام الوردية التي حلقت به في فضاء آخر'.
طبعا وصل الحمار عند الأسد وقبل أن يتكلم قام الأسد وضربه على رأسه فقطع آذانه،
ففر الحمار على الفور.
وهكذا فشلت الخطةالأولى!!
قال الأسد: يا ثعلب جيب لي 'الحمار' وإلا أكلتك ؟
قال الثعلب : سأحضره لك ولكن أرجو أن تقضي عليه بسرعة.
قال الأسد : أنا بانتظارك.
راح الثعلب للحمار مره ثانيه وقال له:
صحيح انت حمار ولا تفهم، كيف تترك مجلس
ملك الغابة وتضيّع على نفسك هذا المنصب،
ألا تريد أن تصبح ملكاً؟!.
قال الحمار : العب غيرها يا ثعلب تضحك عليّ وتقول أنه يريد
 أن ينصبني ملكا، وهو في الواقع يريد ان يأكلني .
قال الثعلب : يا حمار، هذا غير صحيح هو حقاً يريد
 أن ينصبك ملكاً ولكن تمهل ولا تستعجل!!.
قال الحمار : إذن بماذا تفسر ضربته على رأسي، حتى طارت أذناي؟
قال الثعلب : أنت غشيم يا حمار، كيف ستتوج وكيف سيركب
 التاج على رأسك، كان يجب
أن تطير أذناك حتى يركب التاج على رأسك يا حمار!!
قال الحمار : هه أع أع أع صدقت يا ثعلب، سأذهب معك
إلى الأسد الطيب الذي يبحث عن السلام!!
رجع الحمار برفقة الثعلب إلى عرين الأسد مرة ثانية.
قال الحمار : أع أع أع يا أسد أنا آسف ، فلقد أسأت الظن بك!!
قال الأسد : بسيطة ما صار شيء.
قام الأسد من مكانه واقترب من الحمار ثم ضربه مرة ثانية
 على مؤخرته فقطع ذيل الحمار، ففرّ الحمار مرة أخرى.
قال الثعلب : أتعبتني يا أسد!!!
قال الأسد 'متذمراً' :جيب لي الحمار وإلا أكلتك!!
قال الثعلب: حاضر يا ملك الغابة.
وهكذا تكون قد فشلت المحاولة الثانية.
رجع الثعلب للحمار وقال : ما مشكلتك يا حمار ؟.
قال الحمار: أنت كذاب وتضحك عليّ ، فقدت آذاني ثم فقدت ذيلي
 وأنت لا زلت تقول يريد أن ينصبني ملكا، أنت نصاب يا ثعلب!!.
قال الثعلب : يا حمار شغل عقلك، قل لي بالله عليك
 كيف تجلس على كرسي الملك 'العرش' وذيلك من تحتك ؟
قال الحمار : لم أفكر في هذه ولم تخطر على بالي..!!
قال الثعلب : لهذا ارتأى الأسد ضرورة قطعه.
قال الحمار : أنت صادق يا ثعلب، أرجوك خذني عنده
 لأعتذر منه وحتى نرتب الأمور.
أخذ الثعلب الحمار معه إلى الأسد مرة ثالثة.
قال الحمار: أنا آسف يا أسد، ومستعد لكل الذي تطلبه مني.
قال الأسد : لا تهتم هذه مجرد اختلافات في وجهات النظر.
قام الأسد وافترس الحمار من رقبته والحمار يصيح
'أين أضع التاج..أين أضع
التاج..أين أضع التاج '
وعند ذلك لفظ الحمار أنفاسه الأخيرة.
قال الأسد : يا ثعلب خذ اسلخ الحمار وأعطني المخ والرئة والكلى والكبد.
قال الثعلب : طيب
أكل الثعلب المخ ورجع ومعه الرئة والكلى والكبد .
قال الأسد : يا ثعلب أين المخ؟
قال الثعلب : يا ملك الغابة لم أجد له مخاً!!
قال الأسد : كيف ذلك ؟
قال الثعلب : لو كان للحمار مخ لم يرجع لك بعد قطع أذنيه وذيله .
قال الأسد : صدقت يا ثعلب فأنت خير صديق .
وهكذا نجحت الخطة الثالثة.

كيف تتعامل مع عثرات الحياة .

كيف تتعامل مع عثرات الحياة .
كيف تتعامل مع عثرات الحياة .
كان الطبيب الساحر يسير مع تلميذه في غابة أفريقية ورغم لياقته العالية إلا أن الطبيب كان يسير بحذر ودقة شديدين
بينما كان التلميذ يقع ويتعثر في الطريق..
وكان كل مرة يقوم يلعن الأرض والطريق ثم يحقد على معلمه.
وبعد مسيرة طويلة وصلا الي المكان المنشود....
ودون أن يتوقف إلتفت الطبيب إلي التلميذ واستدار وبدأ في العودة .
قال التلميذ: لم تعلمني اليوم شيئا يا سيدي .
قالها بعد أن وقع مرة أخرى .
قال الطبيب لقد كنت أعلمك أشياء ولكنك لم تتعلم.
كنت أحاول أن أعلمك كيف تتعامل مع عثرات الحياة
قال التلميذ :وكيف ذلك؟
قال: بالطريقة نفسها التي تتعامل بها مع عثرات الطريق..
فبدلا من أن تلعن المكان الذي تقع فيه ..
حاول أن تعرف سبب وقوعك أولا.
إضاءة
الكثير من الناس يلعنون الدنيا والظروف ويتهمون  الاخرين
 على اخفاقاتهم و ينسون انفسهم. 
فبدل من أن نلقي اللوم على الأخرين لنبحث عن سبب إخفاقنا .
فاللوم آفة خطيرة و ما عليك الاّ الاتعاظ من أخطائك.
لا تخاف من الفشل في أي عمل تقوم به لأنك لا يمكن أن تتغير
 إلا إذا فشلت وتعلمت من فشلك.
قم دائما بتحليل أخطائك التي ارتكبتها حتى لا تكررها مرة أخرى.
و أن تخطئ مرة "... لا يعني ...أنك إنسان سيئ فالمهم ان تتعلم من اخطائك"
و ليت كل واحد منا يتعلم من عثراته حتى لايكررها.
كذلك تعلم من خبرات و أخطاء الآخرين حتى توفر على نفسك الوقت والجهد.

لكل منّا طموح فلنتعرّف عليه....

لكل منّا طموح فلنتعرّف عليه....
لكل منّا طموح فلنتعرّف عليه....
الطموح في حروف
أ:استعّد
ل: للنجاح
ط: طوّر
م: مهاراتك
و: ووجّه
ح: حياتك
الطموح في كلمات
الطموح..
قد يكون الحلم الجميل منذ الصغر ..أو
"الطموح" مجرد تسليه وأحلام يقظة يتغني
بهـا الناس..لكن الطريـق الصحيح يحتـاج إلى
خارطة والخارطة تأتي بالطموح والتخطيط
لها ..
الطموح ..
بذرة تنمو بماء الاجتهاد و سمـاد التضحية
والإخلاص لتصير شجرة عظيمة الأغصان
عميقة الجذور تعمر مئات الأعوام .
الطموح ..
شـيء إذا لم تملكه فالموت أفضل بك من
الحياة .
الطموح ..
شجرة .. جذورها بعضُ من حلم وفروعها سيل
وتفرعات من النجاح .
الطموح ..
شـيء تعطيه كلك ليعطيكَ بعضه .
الطموح ..


أن تنظر لغدٍ .. وان تأمل لأن تبني اليوم
لغدٍ ..كيف لا وقد قال تعالى .."وقـل آعملوآ
فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون "
الطموح...
هو الشموخ في تواضع
قد يتداخل .. معنى الطموح مع ( الطمع )..
وهل الإنسان الطموح . يصل لدرجة الطمع ..؟
الإنسان الطموح " دوما ناجح.
وهذا ما نلاحظه .. فمن يعمل بتفـانٍ
وإخلاص .. لا اظنـه سيصل لتلك المرحلة..
بعكسه الطماع .. الذي يظل يترقب
من حوله.. ولا يتمنى الخير الإ لنفسه .. وهذا
لايمت للطموح بصلة
من منحى آخر .. وتكون في مقـابل
الطموح .. وتسمى ( القناعة ) ..فالقناعة
تتـوفر مع الطمـوح .. فلايطمح الشخص
للمستحيل .. ولا يتمنى شيء
لا يستطـيع تحقيقـه ..بالطبع تختلط الأفكار ..
وتتشعب .
باختصار الطموح
هو أن يسعى الإنسان إلى معالي الأمور،
وترقية حاله إلى حال أفضل، والصعود من
مرتبة إلى مرتبة أعلى، وتحقيق الأهداف
المرجوة".
الطموح في أقوال
أكتب أهدافك لتحول الأماني إلى احتياجات،
والمستحيل إلى ممكن ، والأحلام إلى واقع
إذا لم تغير ما تفعله دائماً ، فلن تغير النتائج
التي تحصل عليها دائماً
أجد إلهامي حيث تشرق الشمس ،
قد لا أصل إليها ، لكن يمكنني النظر إلى
جمالها وأشق طريقي على ضوئها
الفرق بين الأغبياء والأذكياء : أن الأغبياء
يملكون حلماً ، والأذكياء يملكون هدفاّ
شخص واحد يؤمن بقدراته ويصر على تحقيق
أهدافه ، أقوى من 99 شخصاً
لا يملكون سوى الأماني

عقلك الباطن و كيف تستفيد منه؟

عقلك الباطن و كيف تستفيد منه؟

عقلك الباطن و كيف تستفيد منه؟
الفرق بين العقل الواعي و العقل الباطن:
1-العقل الواعي:
هو الذي يدرك ما حوله من خلال الحواس و و ظائفه الرئيسية:
-الادراك
- الاستنتاج
-الربط
- منطقي ومحلل
- يقوم ببرمجة العقل الباطن
2-العقل الباطن هو:
- مركز العواطف و الانفعالات
- مخزن الذاكرة
- يتحكم في الطاقة الجسدية والنفسية وبيده توجيهها.
- لا يعقل الأشياء مثل العقل الواعي

 فهو ببساطة يخزن المعلومات ويقوم بتكرارها.
- يستجيب للتأكيدات الايجابية القوية.
كيف تستفيد من عقلك الباطن؟
1- العقل الباطن يحب التكرار:التكرار امر في غاية الاهمية

 لطبع المعلومات في عقلك الباطن إذا أردت
 أن تتعود على عادة أو عمل صالح فعليك
أن تكرر الرسالة عدة مرات إلى أن تتبرمج تماما .
2- راقب افكارك التي تدخل الى عقلك الواعي فهو يرسل المعلومات الى عقلك الباطن
لذا تأكد ان ترسل الي عقلك الباطن فقط الرسائل الايجابية.
مثل:( أنا قوي . أنا سليم أنا أستطيع الامتناع عن....)
3- قبل النوم مباشرة ابلغ عقلك الباطن

بمشاعر حقيقية بما تريد ان تكون
وسينفذ لك ما تريد ، كرر هذا كل ليلة.
فالعقل الباطن ذو طاقة هائلة
ويمكن أن نبرمجه بما نريد وسيشرع هو فوراً في التنفيذ. .
4- التخيل و احلام اليقظة أثناء الاسترخاء وسيلتك الى الابداع .(تخيل دائما انك شخص مميز و تخلص من سلوكياتك السلبية).
5- كن على يقين تام بقدرتك على النجاح و التغيير.
(اليقين و الثقة امر ضروري)
6- اجعل عقلك الواعي مشغولا دائما بتوقع الافضل لان هذا سينطبع على عقلك الباطن.
7- الاحلام هي الطريق الى اللاشعور
(العقل الباطن) ما تتخيله و تحلم به
سيقبله عقلك الباطن و يشرع في تنفيذه