الأربعاء، 25 يناير، 2012

غداً.. الحكم فى قضية قتل المتظاهرين بالسلام


تصدر محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار محمد خلف، غدًا الخميس، حكمها فى قضية قتل اثنين من المتظاهرين أمام قسم السلام، والمتهم فيها كل من المقدم محمد طاهر راسخ والرائد محمد صادق دويدار، ضابطى مباحث قسم السلام، يوم 28 يناير الماضى، والمعروف باسم "جمعة الغضب".

كان دفاع المتهمين قد طلب فى الجلسة السابقة البراءة للمتهمين لعدم وجود دليل مادى فى الدعوى، أو أدلة ثبوت فى القضية، وأشار إلى أن الاتهامات لا تخرج عن كونها أقوالاً مرسلة على ألسنة الشهود، لم تتوفر فيها شروط الشهادة، لأنها سمعية وغير معلومة المصدر، بالإضافة إلى أن التقارير الطبية فى حقيقتها دليل إصابة وليست دليل إدانة للمتهمين، فضلاً عن عدم معقولية الواقعة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق