الاثنين، 30 يناير، 2012

لا تستعجل بالحكم


حكى ان حطابا كان يسكن في كوخ صغير وكان يعيش 

معه طفله وكلبه..

وكان كل يوم ومع شروق الشمس يذهب لجمع 


الحطب ولا يعود الا قبل غروب الشمس تاركا الطفل 


في رعاية الله مع الكلب..

ولقد كان يثق في ذلك الكلب ثقة كبيرة ولقد كان 



الكلب وفيا لصاحبه ويحبه ..


وفي يوم من الايام وبينما كان الحطاب عائدا من عمل



 يوم شاق سمع نباح الكلب من بعيد على غير عادته، 


فاسرع في المشي الى ان اقترب من الكلب الذي كان 


ينبح بغرابة قرب الكوخ وكان فمه ووجهه ملطخا بالدماء 



فصعق الحطاب وعلم ان الكلب قد خانه واكل طفله 


فانتزع فأسه من ظهره وضرب الكلب ضربة بين عينيه 


خر بعدها صريعا،

وبسرعة دخل الحطاب إلى الكوخ ليرى بقايا طفله 



المأكول وبمجرد دخوله للكوخ تسمر في مكانه وجثى 


على ركبتيه وامتلأت عيناه بالدموع عندما رأى طفله 


يلعب على السرير وبالقرب منه حية هائلة الحجم 


مخضبة بالدماء وقد لقت حتفها بعد معركة مهولة،

حزن الحطاب أشد الحزن على كلبه الذي افتداه وطفله 


بحياته وكان ينبح فرحا بأنه انقذ طفله من الحية لينتظر 


شكرا من صاحبه وماكان من الحطاب الا ان قتله بلا 


تفكير......



ღالحِــڪْـمَـــَﮧ والعـبْرهـّ مٍن القصّه:

عندما نحب اناس ونثق بهم فاننا يجب الا نفسر 


تصرفاتهم واقوالهم كما يحلو لنا في لحظة غضب وتهور 



وفي لحظة يغيب فيها التفكير السليم!!

فلنتريث ولا نستعجل الحكم ولنتذكر ماقد رأينا من خير 


منهم ولحظات سعيدة معهم قبل الحكم!!



فقد نفقد اناس ندرك فيما بعد انهم احبونا بصدق ولكن 



في وقت لا ينفع فيه الندم♥ !

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق