الثلاثاء، 14 فبراير، 2012

قس إيطالي يشهر إسلامه عقب مشاهدة جنازة ملك



قس إيطالي يشهر إسلامه عقب مشاهدة جنازة ملك
أشهر قسيس نصراني معروف في إيطاليا إسلامه عقب مشاهدة جنازة "الملك فهد بن عبدالعزيز" رحمه الله ونطق الشهادتين، وذلك نظراً لبساطة تشييع الجنازة وبعدها عن التكلف والمبالغات.
وقد تابع القسيس تشييع الملك فهد رحمه الله وتشييع جثة لشخص آخر في نفس الوقت وشاهد أن لا فروقات بين الجثتين والصلاة عليهما معاً جنازة الملك والجنازة الأخرى.. كان لهذا المنظر وقْعٌ في نفسه.. الأمر الذي أسلم وبدل حياته صورة المساواة في الإسلام وشدة البساطة التي شاهدها العالم بأسره في مقبرة العود؛ فلا فرق بين قبر ملك وحاكم عظيم وقبر شخص آخر عن ذلك أعلن إسلامه.
يقول أحد المهتمين بشؤون الدعوة إلى الله أبلغني بقصة إسلام القسيس الطويلة، جهود كبيرة في التعريف بالإسلام مع بعض الغربيين. وكان هناك من الدعاة من يحاول طيلة 15 سنة محاورة هذا القسيس ودعوته للاسلام، ولكنها محاولات لم تثمر عن شيء حتى شاهد القسيس تشييع جنازة الملك فهد والقائد الفذ رحمه الله حينها أعلن القسيس إسلامه.
وكان المسلم الجديد الذي أعلن إسلامه يوم تشييع جنازة الملك فهد رحمه الله قال للدكتور المالك: لم تهزني كتبكم ولا رسائلكم ولا مجادلاتكم بقدر ما هزني ما رأيت في جنازة الملك فهد رحمه الله من بساطة وسماحة.
وأضاف أن مشهد يوم الثلاثاء سوف يكون له تأثير في نفوس الكثير ممن هم على شاكلتي ممن تابع التشييع.
وطالب المسلمين بالحرص على نشر المزيد من صور سماحة الإسلام وعدله لتأثيره في نفوس الآخرين مؤكداً أنه أخذ العهد على نفسه لبذل قصارى جهده فيما تبقى من العمر (عمره 62 سنة) لنشر الصورة المثلى للإسلام 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق