الخميس، 1 مارس، 2012

"النقل" تعيد دراسة تدشين الجسر البرى بتكلفة 3 مليارات دولار



اتصالات بين القاهرة والرياض لتنفيذ المشروع..

الخميس، 1 مارس 2012 - 12:16

صورة أرشيفيةصورة أرشيفية
كتب أكرم سامى
Add to Google
أكد مصدر مسئول بوزارة النقل السعودية أن المملكة العربية السعودية ومصر اتفقتا على إعادة إحياء مشروع الجسر البرى، والذى طال انتظاره، لربط الدولتين ببعض عن طريق مدينة العقبة المصرية ومدينة تبوك السعودية.

وقالت صحيفة "الوطن السعودية" أن تكلفة المشروع تبلغ 3 مليارات دولار، مضيفة أن الطرفين اتفقا على تسمية المشروع بـ"جسر الملك عبد الله بن عبد العزيز".

وأضاف المصدر أن الجريدة نقلت عن اللواء فؤاد عبد العزيز، مسئول ملف مشروع الجسر البرى بين مصر والسعودية قوله "إنه تم تشكيل لجنة متخصصة بوزارة النقل المصرية لدراسة إحياء المشروع".

وأفاد المصدر السعودى بأن الأسابيع المقبلة ستشهد وضع الخطوط العريضة لبداية المشروع الذى سيمتد من منطقة تبوك بين رأس حميد ومضيق تيران، إلى مدخل خليج العقبة فى مصر عبر البحر الأحمر بطول 50 كيلومتر، موضحًا أن وزارة النقل السعودية وضعت تاريخا مبدئيا للعمل بالمشروع وهو منتصف 2013.

من جانبه، قال اللواء فؤاد عبد العزيز، إن الدكتور جلال السعيد وزير النقل، كلفه بإعداد ملف كامل عن المشروع وهو جاهز للتنفيذ. موضحاً أنه يعمل فى هذا الملف منذ عام 1988، وكان من المقرر وضع حجر الأساس فى عام 2006.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق