الجمعة، 3 فبراير 2012

مصطفي بكري: نحن أمام مخطط لتقسيم مصر

الجنزوري: إقالة اتحاد الكرة ومحافظ بورسعيد ومدير الأمن

الجلسة الطارئة لمجلس الشعب بشأن أحداث بورسعيد الدامية

دروع بشرية لوقف الاشتباكات وآخرون يتحايلون من أجل التصادم مع الشرطة



استمرار المواجهات بين المتظاهرين وقوات الأمن بمحمد محمود..

الجمعة، 3 فبراير 2012 - 21:42

الاشتباكات فى شارع محمد محمودالاشتباكات فى شارع محمد محمود
كتب كامل كامل ومحمود عبد الغنى ومحمد السيد وسيد الخلفاوى
Add to Google
تزايدت أعداد المتظاهرين من شباب التراس الأهلى فى شارع منصور المؤدى الى وزارة الداخلية، فى حين استمرت الدراجات البخارية فى نقل المصابين نتيجة الاختناقات الناتجة عن غازات القنابل المسيلة للدموع.

ومن جانب آخر ردد المتظاهرون بشارع محمد محمود هتافات "ارجع ارجع" و"الثورة فى الميدان" فى محاولة منهم لوقف الاشتباكات مع قوات الأمن، كما شكل عشرات المتظاهرين دروعا بشرية لمنع زملائهم من الاشتباك مع قوات الأمن المتواجدة فى محيط وزارة الداخلية، فيما لجأ عشرات المتظاهرين إلى اللجوء للشوارع الجانبية من منطقة الفلكى للوصول إلى منطقة الاشتباكات وتخطى اللجان الشعبية.

البلتاجى يتفق مع الداخلية لتشكيل دروع بشرية من الشباب حول الوزارة


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 21:26

الدكتور محمد البلتاجىالدكتور محمد البلتاجى
كتبت رحاب عبداللاه
Add to Google
قال الناشط السياسى طارق الخولى، المتحدث الرسمى باسم حركة 6 إبريل الجبهة الديمقراطية، إن الدكتور محمد البلتاجى عضو مجلس الشعب وعدد من الشخصيات العامة قابلوا قيادات وزارة الداخلية وتوصلوا لاتفاق مع قيادات الأمن بتراجع جنود الأمن المركزى فى تمام الساعة التاسعة مساء، ووقف إطلاق النار والقنابل المسيلة الدموع.

وأكد الخولى أن عددا من الشباب يحاول إقناع المتظاهرين الآن بالتراجع لوقف حمامات الدم، وسيتم تشكيل دروع بشرية أمام وزارة الداخلية، وذلك حقنا للدماء ولعزل قوات الأمن عن المتظاهرين، أملا أن تسفر جهود القوى السياسية فى وقف الاشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين.

عشرات البلطجية يهاجمون قسم المرج بالأسلحة النارية لتهريب المحتجزين


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 21:22

اللواء محسن مراداللواء محسن مراد
كتب إبراهيم أحمد وكريم صبحى
Add to Google
تجمهر مساء اليوم الجمعة، عشرات البلطجية أمام قسم شرطة المرج، والذى يدار من داخل مركز شباب مبارك بالمنطقة منذ احتراق مقر القسم فى أحداث جمعة الغضب 2011، وذلك فى محاولة منهم لتهريب المتهمين المحتجزين بالقسم.

ومن جانبهم تجمع أهالى المنطقة بعد أن سمعوا النداءات من خلال ميكروفونات المساجد تطالبهم بالنزول للتصدى للبلطجية اللذين يحاولون اقتحام القسم، وأوضح شهود عيان بالمنطقة لـ"اليوم السابع" أن البلطجية يحملون الأسلحة الآلية، ويطلقون الأعيرة النارية بطريقة عشوائية فى الهواء بقصد إرهاب أهالى المنطقة حتى لا يتدخلون.

وأضاف شهود العيان أن ضباط قسم شرطة المرج يحاولون التصدى للمتهمين ومبادلتهم إطلاق الأعيرة النارية، حتى لا يتمكن البلطجية من تهريب المحتجزين بالقسم، ولا يزال الأهالى يحاولون مساندة ضباط القسم فى التصدى للمتهمين.

متظاهرون يتخطون حاجزين من الأسلاك الشائكة أمام مديرية أمن الإسكندرية



الجمعة، 3 فبراير 2012 - 21:16
صورة ارشيفيةصورة ارشيفية
الإسكندرية (أ ش أ)
Add to Google
تخطى عدد من المتظاهرين حاجزين أمنيين من القطع الأسمنتية والأسلاك الشائكة فى الشارع الخلفى لمقر مديرية أمن الإسكندرية بمنطقة سموحة، كانا يفصلان بين المتظاهرين والقوات المتمركزة أمام بوابة المديرية الخلفية، لتأمين مقرها دون حدوث إشتباكات بين الجانبين.

وكان آلاف المتظاهرين قد خرجوا فى مسيرة صباح اليوم من أمام مسجد القائد إبراهيم، استقرت أمام قيادة المنطقة الشمالية العسكرية، ثم انتقلت إلى مديرية أمن الإسكندرية بنمطقة سموحة للتنديد بأحداث بورسعيد.

وقال مدير أمن الإسكندرية اللواء خالد غرابه، "إنه تم إصدار تعليمات مشددة للقوات بعدم المبادرة باستخدام العنف مع المتظاهرين أمام مقر مديرية الأمن والالتزام بأقصى درجات ضبط النفس".

وقام المتظاهرون بإزالة الأسلاك الشائكة التى كانت مثبتة على حاجزين أمام البوابة الخلفية للمديرية، وكانت تفصلهم بنحو 10 أمتار عن القوات دون حدوث اشتباكات معها.

اجتماع طارئ للجنة الدفاع والأمن القومى لمناقشة تداعيات أحداث الداخلية


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 21:12

اشتباكات الداخليةاشتباكات الداخلية
كتب محمود سعد الدين
Add to Google
تعقد لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس الشعب، غدا السبت، اجتماعا طارئا لمناقشة تداعيات أحداث شارع محمد محمود والمصادمات بين أجهزة الأمن والمتظاهرين، والتى أدت الى وفاة 3 وإصابة ما يزيد على 400 مصاب.

فى حين يشهد محيط وزارة الداخلية حالة من الكر والفر بين المتظاهرين وقوات الأمن، فيما شكل عشرات المتظاهرين لجانا شعبية بامتداد شارع محمد محمود لمنع وصول المتظاهرين إلى قوات الأمن ولكن جميع محاولاتهم باءت بالفشل.

فيما تستمر سيارات الإسعاف والدراجات البخارية فى نقل عشرات المصابين من صفوف المتظاهرين، والتى جاءت معظمها حالات إغماء واختناق بغازات القنابل المسيلة للدموع.

اشتباكات بين المتظاهرين وأهالى العباسية


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 20:53

صورة ارشيفيةصورة ارشيفية
كتبت هند مختار وعز النوبى وهانى عثمان
Add to Google
اشتبك عدد من أهالى العباسية مع المتظاهرين المتواجدين فى شارع مبنى وزارة الدفاع، وذلك بعد أن رفض المتظاهرون فض اعتصامهم بناء على مطالبة الأهالى لهم، خاصة بعد حدوث مشادات بين المتظاهرين والمنسقة العامة لأحد ائتلافات الأغلبية الصامتة والتى أعلنت تأييدها للمجلس العسكرى.

وأعلن أهالى العباسية، أنه فى حالة اعتصام المتظاهرين، فإنهم سيخلون مسئوليتهم عن تأمينهم فى حالة وقوع اشتباكات أو تعرضهم لأى ضرر.

يأتى ذلك فى الوقت الذى اتجه به عدد من المتظاهرين لميدان التحرير، وسط هتافات لإسقاط حكم العسكر.

اشتعال النار فى مبنى مأمورية الضرائب بشارع منصور


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 20:36

اشتباكات بشارع منصوراشتباكات بشارع منصور
(ا ف ب)
Add to Google
أعلن التليفزيون المصرى أن النار شبت فى مبنى مأمورية الضرائب المقابل لوزارة الداخلية فى وسط القاهرة، حيث كان الآلاف يتظاهرون مساء الجمعة.

وأعلن التليفزيون فى شريطه الإخبارى أن مبنى مأمورية ضرائب عابدين يحترق، دون ذكر أسباب الحريق الذى شب فى الطابق الأخير من المبنى، غير أن مصدرا أمنيا أفاد لفرانس برس، أن مجهولين تسللوا إلى المبنى قبل ذلك بقليل.

الجيش ينفى شائعة انسحابه من الأماكن الحيوية


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 20:34

اللواء إسماعيل عتماناللواء إسماعيل عتمان
كتب دندراوى الهوارى وحسين يوسف
Add to Google
انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعى "تويتر" و"فيس بوك"، شائعات عن انسحاب قوات الجيش من تأمين المنشآت الحيوية فى القاهرة، ودعا كثير من النشطاء إلى تشكيل لجان شعبية لحماية المنشآت الحيوية والسيادية فى القاهرة للحيلولة دون اقتحامها، خاصة مبنى ماسبيرو، إلا أن الحقيقة تغاير ذلك تماما، حيث لم تنسحب قوات الجيش أو الشرطة من مواقعها فى أى موقع حيوى على مستوى الجمهورية، وتُرابط قوات الجيش الآن لأداء واجبها الوطنى المقدس فى حماية الوطن وسلامة أراضيه من عدوان خارجى أو داخلى، وفقا لتصريحات مصدر عسكرى رفيع المستوى لـ" اليوم السابع".

وأكد المصدر، أن القوات المسلحة المصرية ملك للشعب وواجبها الأول حمايته وتأمينه، وليس من المعقول على الإطلاق أن تتخلى عن واجبها الوطنى فى حماية منشآت الوطن، وتأمين كافة المواقع بإخلاص وحرص دون إخلال بمهام واجبها وقسمها على حماية أمن الوطن وسلامة أراضيه، لافتا إلى أن قوات الجيش تُرابط فى مواقعها التأمينية للمنشآت والمؤسسات الحيوية.

كان اللواء إسماعيل عتمان أكد فى تصريح له اليوم، الجمعة، أن قوات الجيش تشارك الشرطة المدنية فى تأمين المنشآت الحيوية بالدولة والحديث عن انسحابها أمر لم يحدث وغير مقبول ويروج له البعض للنيل من المؤسسة العسكرية التى حمت ثورة يناير منذ أيامها الأولى حتى هذه اللحظة.

وعلى صعيد متصل أعلن المجلس العسكرى فى بيان له عبر صفحته على "الفيس بوك"، أنه لا صحة بشأن انسحاب قوات الجيش من أمام مبنى الإذاعة والتليفزيون أو غيرها من المنشآت الحيوية.

وجاء نص البيان على الصفحة الرسمية للمجلس الأعلى للقوات المسلحة: "لا صحة مطلقاً للشائعات التى تتردد على مواقع التواصل الاجتماعى وبعض المواقع على الشبكة الدولية للمعلومات بشأن انسحاب القوات المسلحة من تأمين مبنى ماسبيرو، وتؤكد القوات المسلحة أن أفرادها لم ولن ينسحبوا من أماكنهم القائمين فيها على تأمين المنشآت الحيوية وتأمين مصالح الشعب المصرى، وأن هذه الشائعات تهدف فى مجملها إلى التحريض والفوضى وعلى اقتحام منشآت الدولة الحيوية".

استمرار الاشتباكات أمام "الداخلية" والمتظاهرون يهتفون ضد "المشير"


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 20:32

الاشتباكات أمام الداخلية لا تزال مستمرة على مدار 24 ساعة كاملةالاشتباكات أمام الداخلية لا تزال مستمرة على مدار 24 ساعة كاملة
كتب على حسان وهانى الحوتى
Add to Google
استمرت الاشتباكات أمام وزارة الداخلية على مدار 24ساعة كاملة، منذ مساء أمس، وحتى الآن، بين قوات الأمن والمتظاهرين، فيما ارتفعت حصيلة ضحايا اليوم فقط إلى 500 مصاب، وشهيدين.

وأمام وابل من قنابل الغاز المسيل للدموع هتف مئات المتظاهرين المحتشدين فى الشوارع المؤدية لمبنى وزارة الداخلية، ضد المشير حسين طنطاوى، والمجلس العسكرى، ورددوا: "يسقط يسقط حكم العسكر"، و"الشعب يريد إعدام المشير"، كما رشقوا قوات الأمن بالحجارة.

من جانبه أكد الدكتور وائل عبد الله طبيب بجمعية الهلال الأحمر عن تلقيهم بمستشفى الميدان بشارع محمد محمود أكثر من 80 حالة اختناق، نتيجة الإطلاق المكثف لقنابل الغاز، مضيفا أنهم تلقوا حالات بإصابات جروح قطعية، نتيجة إطلاق طلقات الخرطوش، وقد بلغ عدد الحالات ما يزيد عن 10 حالات. 

"التقصى" تكتشف لحاما حديثا بأحد البوابات منع خروج جماهير الأهلى


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 20:20

استاد بورسعيداستاد بورسعيد
كتب محمود سعد الدين ومحمد فرج
Add to Google
كشفت المعاينة الأولية لاستاد النادى المصرى للجنة تقصى الحقائق، عن وجود لحام حديث بأحد الأبواب الحديدية الخاصة بخروج جماهير النادى الأهلى، وهو اللحام الذى منع الجماهير من الخروج من الاستاد بأمان.

جاء الفضل لاكتشاف اللحام الحديث بالبوابة الحديدية من النائب الدكتور أكرم الشاعر، والذى جاء مسرعا إلى أعضاء اللجنة وهم فى أرض الملعب، وقال لهم إن هناك مفاجأة ومصيبة كبرى، مضيفا: "فى بوابة حديدية فى مدرجات الأهلى تم لحامها حديثا، ولولا هذا اللحام لخرجت جماهير الأهلى بسلام ولم يحدث تكدس بينهم".

واصطحب الشاعر أعضاء اللجنة إلى تلك البوابة وعاينوها جماعة، وقال هذه نقطة مهمة للوصول إلى الحقيقة. 



المئات يحاولون اقتحام مديرية أمن الدقهلية وإصابة ضابط أمن مركزى


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 20:17

جانب من الأحداثجانب من الأحداث
الدقهلية ـ صالح رمضان
Add to Google
حاول المئات من شباب الألتراس، اقتحام الحواجز الأمنية والأسلاك الشائكة التى وضعتها مديرية أمن الدقهلية أمام المتظاهرين، إلا أنه لم تحدث أى اشتباكات إلى الآن، حيث قام البعض بإلقاء الحجارة تجاه المديرية، وهو ما أدى إلى إصابة ضابط أمن مركزى بجروح.

وردد المتظاهرون الهتافات المشهورة عن شباب الألتراس، ومنها: "محمود فى الجنة" وهو أحد ضحايا استاد بورسعيد.

فيما قام بعض الشباب بلف علم مصر حول رؤوسهم وعمل فتحات أمام أعينهم فقط، بينما يحمل بعض الشباب علم النادى الأهلى لعدم التمكن من تحديد شخصيته.

وقام بعض شباب اللجان الشعبية وشباب الأحزاب بعمل حواجز بشرية بين المتظاهرين والأمن، بينما وقف أحد كبار الضباط بمكبر صوت يطلب من المتظاهرين الهتاف كما يريدون لكن دون استخدام عنف.

منع زاهر ومحافظ بورسعيد السابق من السفر وحبس 52 متهما


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 19:48

المستشار عبد المجيد محمود النائب العامالمستشار عبد المجيد محمود النائب العام
كتب محمود المملوك
Add to Google
قرر المستشار عبد المجيد محمود النائب العام، منع سمير زاهر رئيس اتحاد كرة القدم المقال، واللواء أحمد عبد الله محافظ بورسعيد السابق، واللواء عصام سمك مدير أمن بورسعيد السابق، واللواء عبد العزيز فهمى قائد الأمن المركزى لقطاع القناة، ومدير أمن إستاد بورسعيد من السفر، وذلك على ذمة التحقيقات التى تجريها النيابة العامة فى أحداث مذبحة بورسعيد وراح ضحيتها مئات الضحايا بين قتيل ومصاب.

كما أمر النائب العام بحبس 52 متهما فى الأحداث لمدة 15، وقرر إيداع اثنين مؤسسة الأحداث لصغر سنهما، وتم توجيه اتهامات تتعلق بالقتل العمد والشروع فى القتل وترويع المواطنين وإشعال النيران فى منشآت وارتكاب جرائم بلطجة وإتلاف ممتلكات عامة وخاصة لجميع المتهمين، وتواصل النيابة العامة تحقيقاتها.

ارتفاع الإصابات بالخرطوش إلى 45 و400 اختناق بالمستشفيات الميدانية


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 19:48

مستشفى ميدانىمستشفى ميدانى
كتب إيمان على ومحمد البحراوى
Add to Google
قال الدكتور أحمد عبد الخالق، الطبيب بالمستشفى الميدانى بمسجد عمر مكرم لـ"اليوم السابع"، إن عدد المصابين برصاص الخرطوش وصل حتى الآن إلى 20 حالة، بينما وصل عدد المصابين بالاختناق إلى أكثر من 100 حالة، مشيراً إلى أن سيارات الإسعاف لا تزال تنقل مصابين من موقع الاشتباك للمستشفى.

على الجانب آخر أكدت مصادر طبية بمستشفى قصر الدوبارة أن إصابات الخرطوش تجاوزت 25 حالة، بينما تصل حالات الإغماء والاختناق أكثر من 300 حالة، موضحة أن هناك بعض حالات الكسور والحالات الخطر تتم نقلها إلى مستشفى القصر العينى.

"الجنزورى" يناشد عقلاء الأمة التدخل لوقف الاشتباكات أمام الداخلية


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 19:45

رئيس مجلس الوزراء الدكتور كمال الجنزورىرئيس مجلس الوزراء الدكتور كمال الجنزورى
(أ ش أ)
Add to Google
ناشد الدكتور كمال الجنزورى، رئيس مجلس الوزراء، عقلاء الأمة والكتاب والمفكرين وشباب الثورة التدخل لاحتواء الموقف المتصاعد بين قوات الأمن والمتظاهرين فى محيط وزارة الداخلية وحماية المنشآت العامة ومؤسسات الدولة.

لجنة تقصى الحقائق تبدأ معاينة استاد بورسعيد تحت الأضواء الكاشفة


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 19:44

وفد تقصى الحقائق بدأ أعماله بعد يومين من مجزرة بورسعيدوفد تقصى الحقائق بدأ أعماله بعد يومين من مجزرة بورسعيد
كتب محمود سعد الدين
Add to Google
بدأت لجنة تقصى الحقائق المشكلة من مجلس الشعب، مساء اليوم، فى معاينة إستاد بورسعيد الذى شهد المجزرة التى تلت مباراة الأهلى والمصرى والتى راح ضحيتها ما يزيد على 70 قتيلاً.

وتحت الأضواء الكاشفة تواصل اللجنة التى يشارك بها وفد من مجلس الشعب، ويشارك أيضا مجلس إدارة النادى المصرى. وتجول أعضاء اللجنة بكامل أرض الملعب وصعدوا إلى مدرجات النادى الأهلى والمصرى لمعاينتها، وكذلك باب خروج الجماهير الخاص بالنادى الأهلى وهو الباب الذى شهد مقتل عشرات من الجماهير.

المجلس العسكرى: أطراف داخلية وخارجية تسعى لإحداث فتنة بمصر


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 19:37

Add to Google
قال المجلس الأعلى للقوات المسلحة، إن مصر تمر بمرحلة عصيبة شديدة الحساسية، وهى الأخطر والأهم فى تاريخ مصر، وتتطلب من أبناء الأمة المصرية العظيمة جميعاً التوحد والتكاتف والتعاون لوأد الفتنة والتصدى لمحاولة التصعيد من أطراف خارجية وداخلية تستهدف الوطن بكل طوائفه وممتلكاته وإنجازاته.

وأكد المجلس العسكرى فى بيان رسمى لها حمل رقم "3"، أن حق التظاهر والاعتصام السلمى هو حق لجميع أطياف الشعب تعبر من خلاله على المطالب المشروعة الواجب الاستماع إليها من جيمع مؤسسات الدولة، موضحاً أن استشعار تصاعد الخطر فى ظل انتشار الشائعات وإصرار البعض على تهديد ممتلكات ومؤسسات الدولة يدفع المجلس العسكرى إلى مطالبة الجميع باليقظة والحذر ومناشدة كافة القوى السياسية والوطنية إلى سرعة الاستجابة إلى المبادرة الإيجابية وتحمل دورها الوطنى والتاريخى والتدخل الفعال والمؤثر لرأب الصدع ووأد الفتنة وعودة الاستقرار فى كل أنحاء الجمهورية.

وطالب المجلس العسكرى، بتغليب المصلحة العليا للبلاد فوق أى اعتبار، والعمل على حماية مؤسسات الدولة وتفويت الفرصة على المغرضين فى إحداث المزيد من الخسائر، سواء فى الأرواح أو الممتلكات العامة أو الخاصة، وشدد المجلس على أنه تحقق لمصر الكثير بفضل ثورة يناير المجيدة وشعبنا الواعى المستنير.



اللواء إسماعيل: المنشآت الحيوية خاضعة لتأمين الجيش والشرطة


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 19:28

اللواء إسماعيل عتماناللواء إسماعيل عتمان
كتب دندراوى الهوارى
Add to Google
أكد اللواء إسماعيل عتمان، مستشار رئيس الأركان فى تصريح له اليوم، أن قوات الجيش تشارك الشرطة المدنية حاليا فى تأمين المنشآت الحيوية والهامة بالدولة.

ونفى عتمان صحة ما تناقلته بعض المواقع الإلكترونية عن استعداد قوات الجيش للنزول مجددا بكثافة لتأمين البلاد والمنشآت الحيوية.

وكانت بعض المواقع الإليكترونية نسبت إلى اللواء عتمان أن قوات الجيش سوف تبدأ فى النزول مرة ثانية إلى الشوارع بكثافة لتأمين البلاد والمنشآت الحيوية وأن الجيش سوف يقوم بنفسه بتطهير جهاز الشرطة.

الصحة: حالتا وفاة وأكثر من 500 إصابة تم تسجيلهم منذ صباح اليوم


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 19:27

اشتباكات بمحيط وزارة الداخليةاشتباكات بمحيط وزارة الداخلية
كتبت دانه الحديدى
Add to Google
أعلن الدكتور عادل العدوى، مساعد وزير الصحة لشئون الطب العلاجى، أن عدد حالات الإصابة والوفاة التى تم تسجيلها منذ صباح اليوم الجمعة فى الاشتباكات التى بدأت أمس الخمس أمام وزارة الداخلية، بلغ أكثر من 500 حالة إصابة، بالإضافة إلى حالتين وفاة، مشيرا إلى أنه لا يوجد حصر نهائى للإصابات حتى الآن بسبب تزايدها.

وبالنسبة لمحافظة السويس، أوضح العدوى، أنه تم تسجيل 56 حالة إصابة، تم نقل 18 منهم إلى المستشفيات بينها حالات إصابة بطلقات خرطوش، لافتا إلى أن الإمكانيات الطبية بالمحافظة لم تعان أى نوع من النقص حتى الآن، إلا أن الوزارة جهزت فرقا طبية على أتم الاستعداد للتوجه إلى السويس، فى حالة طلب مديرية الصحة بالمحافظة لذلك.

وأضاف أن معظم الإصابات بشكل عام هى اختناقات نتيجة استنشاق الغاز المسيل للدموع بكثافة وجروح وكدمات، بالإضافة إلى إصابة عدد منهم بطلقات خرطوش.

اشتباكات حادة بين المتظاهرين والأمن المركزى فى شارع نوبار


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 18:20

اشتباكات حادة بين المتظاهرين والأمن المركزىاشتباكات حادة بين المتظاهرين والأمن المركزى
كتب هند عادل ومحمود نصر وحازم عادل
Add to Google
وقعت اشتباكات حادة بشارع نوبار، المؤدى إلى الداخلية، بين المتظاهرين وقوات الأمن المركزى، تبادلا خلالها التراشق بالحجارة وأطلقت قوات الأمن المركزى وابلا من القنابل المسيلة للدموع أدت إلى حالات اختناق بين المتظاهرين الأمن المركزى، وبذلك يكون المتظاهرون متواجدين فى 3 شوارع مؤدية لوزارة الداخلية هى منصور فهمى ونوبار.

وتوقفت الاشتباكات فى شارع منصور وعززت وزارة الداخلية قواتها للتصدى للمتظاهرين فى الثلاثة شوارع المؤدية لها. 

اشتعال الاشتباكات أمام الداخلية.. والأمن يلجأ للخرطوش وقنابل الغاز


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 18:10

جانب من الاشتباكات أمام الداخليةجانب من الاشتباكات أمام الداخلية
كتب محمود حسين وهانى الحوتى
Add to Google
احتدمت الاشتباكات أمام وزارة الداخلية، وفى الشوارع المؤدية للوزارة، مساء اليوم، بين قوات الأمن المركزى والمتظاهرين، وسقط عشرات المصابين إثر استنشاقهم الغازات المسيلة للدموع، فضلاً عن إصابة بعضهم بجروح قطعية.

وأطلقت قوات الأمن أعيرة الخرطوش وقنابل الغاز المسيل للدموع بشكل عشوائى، فيما تتزايد أعداد المتظاهرين بشكل ملحوظ مع توافد عدد من المسيرات على محيط وزارة الداخلية.

ولا تزال الاشتباكات مستمرة بعدما تمكن المتظاهرون من تجاوز صفوف الأمن المركزى، ومحاولة بعضهم تسلق سور وزارة الداخلية، فيما تواصل سيارات الإسعاف المتمركزة فى شارع منصور، إجلاء المصابين من موقع الاشتباكات، تزامناً مع عمل المستشفى الميدانى.

متظاهرون يقتربون من سور الداخلية والأمن يطلق الرصاص المطاطى لتفريقهم


جانب من الاشتباكات أمام وزارة الداخلية

جانب من الاشتباكات أمام وزارة الداخلية
كتب هند عادل ومحمود نصر وحازم عادل
Add to Google
أطلق جنود الأمن المركزى الرصاص المطاطى، فى محاولة لتفريق المتظاهرين المحيطين بوزارة الداخلية، خاصة بعدما حاول بعضهم تسلق سور مبنى الوزارة.

ولا تزال الاشتباكات مستمرة بين الجانبين، فى الوقت الذى يواصل فيه عناصر الأمن المركزى إطلاق وابل من قنابل الغاز، أمام تزايد ملحوظ فى أعداد المصابين جراء استنشاق الغازات المسيلة للدموع.

وأمام التزايد الملحوظ فى أعداد المتظاهرون، تمكن المئات منهم من الوصول إلى سور الوزارة، بعدما تجاوزوا صفوف جنود الأمن المركزى. 

جنازة عسكرية لضابط الجيش ضحية سيارة الأمن المركزى أمام "الداخلية"


الجمعة، 3 فبراير 2012 - 16:41

صورة أرشيفيةصورة أرشيفية
كتب أحمد حربى وسمر مرزبان
Add to Google
شيع المئات ظهر اليوم، عقب أداء صلاة الجمعة جثمان الملازم محمد فؤاد عبد المنعم الضابط بالجيش، والذى لقى مصرعه إثر دهس إحدى سيارات الأمن المركزى له، أثناء قيامها بالرجوع إلى الخلف لتفادى المتظاهرين، أثناء تواجدة أمام وزارة الداخلية لمشاركة القوات تأمينها، حيث خرجت جنازة عسكرية مهيبة من مسجد آل رشدان للقوات المسلحة بمدينة نصر، يتقدمها قائد كتيبته العسكرية، وعدد من زملائه الضابط وأفراد أسرته.

الحادث الأليم أصاب الضحية الأولى للأحداث التى وقعت بمحيط الداخلية إثر اشتباكات متفرقة بين الأمن والمتظاهرين، حيث لفظ محمد فؤاد عبد المنعم (24 عاما) ملازم بالجيش بالدفعة 102 حربية سلاح المدرعات، أنفاسه الأخيرة عقب إصابته وحتى نقله إلى مستشفى كوبرى القبة العسكرى، إلا أنه فارق الحياة فور وصوله.

أدى المصلون صلاة الجنازة عقب الانتهاء من صلاة الجمعة مباشرة، وكان نعش الشهيد ملفوفا بعلم مصر، واستمر الدعاء له لدقائق معدودة وسط صرخات ودموع ذويه وزملائه اللذين حملوا جثمانه ليودعه جميعا فى المشهد الأخير، ثم اتجهوا إلى مقابر العائلة لدفن الجثمان.